الأخلاق جزء لا يتجزأ من صفات الصائم، فالصيام ليس مجرد طقس نمتنع فيه عن الطعام والشراب، بل هو أسمى وأكبر من ذلك.

فالصيام يعلمنا الصبر، الترفع عن الصغائر، الإحساس بالآخر، وغيرها الكثير من الصفات الحميدة.

فالتزم أيها الصائم بالسلوكيات الحسنة والمعاملة الطيبة لمن حولك.

إدرك نعم الله التي لا تحصى علينا، واحمده على ما لديك.


إشعر بالآخرين وشاركهم أوجاعهم وساهم في حلها.

لا تذكر غيرك بالسوء.

ابتعد عن البذاءة والسلوكيات الغير متحضرة.

لا تنطق سوى الصدق، ولا تفعل سوى الخير.





ماذا تنصح هؤلاء ممن لا يتحلون بالأخلاق الحميدة في رمضان؟